فى ظل صمت نقابة الصحفيين..حبس الكاتب الصحفى عامر عبد المنعم 15 يوما بتهمة نشر أخبار كاذبة

21/12/2020 11:13

قال عمرو بدر رئيس لجنة الحريات بنقابة الصحفيين إن  الزميل الصحفي عامر عبد المنعم مدير التحرير السابق لصحيفة الشعب ظهر مساء اليوم في نيابة أمن الدولة.. وصدر قرار بحبسه ١٥ يوما على ذمة التحقيق.

 

وأوضحت مصادر أن عامر تم حبسه على ذمة القضية 1017 لسنة 2020 بتهمة نشر أخبار كاذبة ومشاركة جماعة في تحقيق أهدافها.

 

وكان ناشطون مصريون أفادوا بأن قوات الأمن ألقت القبض على الكاتب الصحافي المعارض عامر عبد المنعم، عقب اقتحام منزله فجر أمس السبت، على خلفية نشره العديد من المقالات التي تنتقد سياسات الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤخراً، في إطار الهجمة الشرسة التي تشنها السلطات المصرية بحق الصحافيين والحقوقيين والناشطين المعارضين، على الرغم من المطالبات الدولية المتكررة لمصر بشأن الإفراج عن سجناء الرأي.

 

وشغل عبد المنعم رئاسة تحرير الموقع الإلكتروني لجريدة الشعب المصرية، الناطقة بلسان حزب الاستقلال (العمل سابقاً)، فضلاً عن منصب

مساعد رئيس تحرير الجريدة إبان صدور نسختها الورقية. كذلك شغل مناصب عدة سابقة، منها مدير تحرير سلسلة "رؤى معاصرة" الصادرة عن "المركز العربي للدراسات الإنسانية"، ورئيس تحرير وكالة الأخبار الإسلامية "نبأ"، وموقع العرب نيوز (شبكة أخبار العرب).

 

وينشر عبد المنعم مقالات منتظمة في العديد من المواقع والمنصات الإخبارية، مثل "العاصمة" و"الجزيرة مباشر" و"المعهد المصري للدراسات" و"رسالة بوست" و"جريدة الأمة" و"بوابة الحرية والعدالة" و"طريق الإسلام". وتحظى مقالاته باهتمام بالغ بين شرائح القراء في مصر، لا سيما من متابعيه عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".

 

وحسب صحافيين مقربين من عبد المنعم، فإن قوة من جهاز الأمن الوطني التابع لوزارة الداخلية اقتحمت منزله في حي الهرم بمحافظة الجيزة فجراً، وحطمت محتوياته في أثناء إلقاء القبض عليه. في حين ناشدت أسرته نقيب الصحافيين ضياء رشوان، والأعضاء في مجلس النقابة، سرعة التحرك خوفاً على حياته، نظراً لأنه يعاني من بعض الأمراض المزمنة.

 

 

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق