اخطاء الحلقة الأولي من المسلسل التاريخى "ممالك النار"

19/11/2019 07:03

- محمد الفاتح لما مات لم يكن كبير في السن زي ما ظهر في المسلسل

 

- محمد الفاتح لم يمت في مدينة "مال تبة"

 

- محمد الفاتح سن قانون يجيز للسلطان قتل اخوه اذا خان الدولة العثمانية وافسد في الارض مثل السلطان مراد الاول عندما قتل ابنه "ساوجي" والذي سار علي رأس جيش ضد والدة متحالفاً مع البيزنطيين. وكان هذا المتعارف عليه في جميع الدول التي حكمت وليس في الدولة العثمانية فقط ، ونعم يوجد سلاطين قتلوا اخواتهم ظلماً ولكن ليس الكل وهذا تعريف للقانون الصحيح وليس ما ذُكر في المسلسل

 

- محمد الفاتح مقتلش أخيه الرضيع ولم يدخل في صراع مع إخواته التلاته .

 

- عند تولي السلطان العثماني الحكم لم يمسك صولجاناً ولكن كان بيمسك سيف يقال

انه لمؤسس الدولة العثمانية "عثمان بن ارطغرل"

 

- مكنش فيه تقبيل لرجل السلطان كان بيتم تقبيل طرف الثوب فقط .

 

- احداث المسلسل تدور في عصر قايتباي لكن في المسلسل ظهر منشآت من عصر الغوري زي المئذنة ذات الرأسين الموجودة في مدرسة الآمير قانيباي الرماح والموجودة دلوقتي على العملة المصرية الـ 200 جنيه.

 

- سليم الأول لم يكن يرتدي الحلقان.

 

- سليم الأول مقتلش ابن عمه " أوجوز " لأن مكنش لية أولاد عم بهذا الاسم.

 

- بايزيد الاول لم يسمم السلطان محمد الفاتح ؛ بل الذي سممه طبيب يدعى يعقوب مدسوس من قبل ايطاليا ، وان الذي اشاع فكرة تسميم بايزيد لوالده محمد الفاتح هو كاتب يهودي يدعي ايلي كوهين في كتابه اليهود الاتراك .

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق