وفاة شقيق رئيس الإمارات..فمن هو الشيخ سلطان بن زايد ؟

18/11/2019 04:45

أعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة، منذ قليل، وفاة الشيخ سلطان بن زايد، شقيق الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.

                                                                  

وأصدرت وزارة شؤون الرئاسة البيان التالي: "بسم الله الرحمن الرحيم، بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، ينعى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، أخاه المغفور له سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة الذي انتقل إلى جوار ربه اليوم".

 

وأعلنت وزارة شؤون الرئاسة بدولة الامارات الحداد الرسمي وتنكيس الأعلام لمدة ثلاثة أيام اعتبارا من اليوم.

 

والشيخ الراحل هو الابن الثاني للشيخ زايد مؤسس دولة الإمارات. وتلقى تعليمه الأولي في العين وأبو ظبي، وواصل دراسته في بيروت، وتخرج عام 1973 م في أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية في بريطانيا.

 

والتحق بدورات عسكرية خارجية في كل من باكستان ومصر. وفي عام 1974، عين نائبا لقائد قوات دفاع أبو ظبي، وفي عام 1976 تقلد منصب قائد المنطقة العسكرية الغربية.

 

كما تولى رئاسة اتحاد الإمارات لكرة القدم من عام 1976 إلى عام 1981.

 

وشغل في العام 1990 منصب نائب رئيس مجلس

الوزراء، وعهد إليه والده الشيخ زايد في العام 1997 برئاسة ندوة "مستقبل الوطن العربي ودور جامعة الدول العربية"، والتي انبثق عنها لاحقا مركز زايد للتنسيق والمتابعة الهادف بدعم من جامعة الدول العربية إلى تعزيز التعاون الفكري والثقافي والبحثي العربي من جهة والحوار العربي مع كافة ثقافات العالم.

 

وفي 2009، أصدر الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، مرسوما اتحاديا بتعيين سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثلا للرئيس، وتولى المهام التي يكلفه بها سواء داخل الدولة أو خارجها.

 

هذا وشغل أيضا رئيس دائرة الأشغال في حكومة أبو ظبي، كما شغل العديد من المناصب الأخرى، منها عضويته في المجلس الأعلى للبترول ومجلس إدارة جهاز أبو ظبي للاستثمار.

 

ويعتبر الشيخ الراحل من أشد المهتمين بالحفاظ على تراث الإمارات وعادات وتقاليد شعبها، وهو رئيس نادي تراث الإمارات ويتابعه ويهتم به اهتماما خاصا، كما تولى منصب رئيس مركز سلطان بن زايد للثقافة والإعلام.

 

وتمتد هوايات الشيخ سلطان بن زايد إلى رياضة الصيد بالصقور، ويعطي الفروسية أهمية بالغة حيث أقام ناديا للفروسية على أسس مدروسة، كما له مكتبة خاصة عامرة بأمهات الكتب ونصوص التراث.

 

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق