ظهور حالات مصابة بالإلتهاب السحائى بين طلاب المدراس بالأسكندرية ...وزارة الصحة تنفى

16/10/2019 12:01

أعلنت إحدى المدارس الخاصة التابعة لإدارة شرق الإسكندرية التعليمية، اليوم الثلاثاء، وفاة الطفلة"كرمة.م.ع.ال" بمرحلة رياض الأطفال، مؤكدين أنه لم يتم تحديد سبب الوفاة حتى الآن.

 

وأخطرت إدارة المدرسة مديرتي التربية والتعليم والصحة "التأمين الصحي" لاتخاذ الإجراءات اللازمة، والتأكد من أن التلميذة المتوفية كانت مصابة بإلتهاب سحائي من عدمه.

 

وأفاد بيان صادر عن المدرسة، أن لجنة من مديرية الصحة قامت بمعاينة المدرسة، منوها أنه يتم الحصول على نتائج التحاليل الخاصة بالتلميذة اليوم.

ومن جانبه، أعلن الدكتور أحمد سعد، مدير مستشفي الشاطبي الجامعي للأطفال في الإسكندرية، أن الطفلة "كرمة" 6 سنوات وصلت المستشفى، مساء أمس، تعاني من ارتفاع درجة الحرارة وإسهال وقيئ وهبوط حاد في الدورة الدموية وأصيبت بغيبوبة وتوفيت.

 

وأضاف سعد، أن النتائج النهائية للتحاليل التي أجريت للتلميذة تشير إلى عدم إصابتها بميكروب سحائي، مؤكدا أن نتائج التحاليل البكتيرية جميعها سلبية.

على صعيد أخر أكد أحد اطباء مستشفى الشاطبى الجامعى، التى حجزت بها الطفلة "كرمة"، إصابتها بالإلتهاب السحائى وتزييف التقرير الذى أشارة إلى ان سبب الوفاة هبوط حاد بالدورة الدموية

 

وبدوره، قال يوسف الديب، وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسكندرية، إن الطفلة لم تحضر المدرسة منذ أيام، مطالبا أولياء الأمور بانتظار تقرير الصحة حول سبب الوفاة.

 

كانت مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية، قد أعلنت، عن تلقيها بلاغًا من التأمين الصحي، أمس، يفيد بالاشتباه في إصابة تلميذة أخرى بمدرسة مصطفى النجار الابتدائية في سموحة، بالالتهاب السحائي.

 

وانتقلت لجنة من الشؤون الوقائية بمديرية الشؤون الصحية بالإسكندرية، ومنطقة شرق الطبية، لمناظرة الحالة وتبين أن المريضة سبق تطعيمها ضد الالتهاب السحائي البكتيري عامي 2014 و2016 بواسطة التأمين الصحي.

 

وأضافت مديرية التربية والتعليم أنه تم تجريع المخالطين بالمدرسة والمنزل والمستشفى بالمضاد الحيوي المناسب، وجرى عمل بذل سائل النخاع الشوكي وسحب عينة دم لتحليلها.

 

وأكدت وزارة الصحة والسكان عدم رصد أي حالات مصابة بالالتهاب السحائي بين تلاميذ محافظة الإسكندرية، نافيةً بذلك

ما تم تداوله ببعض وسائل الإعلام عن إصابة تلميذتين بإحدى مدارس محافظة الإسكندرية بمرض الالتهاب السحائي.

وأوضحت الوزارة، في بيان، الثلاثاء، أنه فور ورود بلاغ يفيد بإصابة تلميذتين بمرض الالتهاب السحائي بإحدى مدارس محافظة الإسكندرية، على الخط الساخن (105) الخاص بغرفة الطوارئ الوقائية بالوزارة، أمس الإثنين؛ حيث وجهت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، بتشكيل فريق من قطاع الطب الوقائي لتقصي الواقعة والوقوف على حقيقة الأمر، حيث توجه الفريق بالتعاون مع مديرية الشؤون الصحية بالإسكندرية إلى المستشفيين اللذين بهما الحالتان وتبين أن الحالتين مصابتان بنزلة معوية وحالتهما مستقرة.

 

ومن جانبه، أشار الدكتور علاء عيد، مستشار وزيرة الصحة والسكان للشؤون الوقائية المتوطنة، إلى أن حالة وفاة طفلة عمرها 6 سنوات بالمستشفى الجامعي بالشاطبي بعد أن تم احتجازها أمس الإثنين، كانت نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية أدى إلى توقف القلب والرئتين، موضحاً أنه تم عمل التحاليل والفحوصات اللازمة لجميع الحالات الثلاث وجاءت النتائج سلبية للالتهاب السحائي.

 

وأضاف «عيد» أنه تم التقصي عن الحالة التطعيمية لجميع الحالات، وتبين أنه تم تطعيمهن ضد مرض الالتهاب السحائي.

 

وأكد أنه لا توجد إصابات بأمراض معدية وبائية بالمدارس، مشيراً إلى أن وزارة الصحة والسكان كانت قد أعلنت أن مصر ليست من دول الحزام الأفريقي لمرض الالتهاب السحائي الوبائي حسب تصنيف منظمة الصحة العالمية.

 

ولفت إلى أن مصر قضت على مرض الالتهاب السحائي الوبائي عن طريق الجهود الوقائية المبذولة بالوزارة، حيث تم تطعيم تلاميذ المدارس في السنوات الدراسية

 

(أولى حضانة – أولى ابتدائي – أولى إعدادي – أولى ثانوي)، بالإضافة إلى تطعيم المسافرين إلى الدول المتوطن بها المرض والمسافرين للحج والعمرة والفئات المستهدفة وذلك لمنع انتشار المرض في مصر.

 

وتهيب وزارة الصحة والسكان بوسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى حقائق وتؤدى إلى إثارة الخوف والقلق بين المواطنين.

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق