البروفسيور عماد شاهين..يكتب: تعليقاً على ما يحدث فى مصر

23/09/2019 07:06


د. عماد شاهين

طلب مني من لا استطيع ان ارفض لهم طلب التعليق على ما يجري، وكنت قد عزفت في الفترة السابقة لصدمتي الشديدة من تعاملي مع النخب السياسية المعارضة والتي تعاني من الانا المتضخمة وفقر المخيلة والمهارات السياسية الأساسية.

 

اللي بيحصل ده ممكن يكون إنقلاب على الانقلاب، أو صراع أجنحة وأجهزة، أو شراء عمر إضافي لحكم عسكري فاشل. كله وارد ولكن المهم الحقائق اللي وراه والمكاسب اللي ممكن نخرج بيها:

1. الشعب والناس هما العنصر الأساسي في معادلة التغيير، والأجهزة عارفه ده كويس وبتوظفه في مصلحتها

 

2. السيسي لو رجع هيكون أكثر توحشا وثأرا وانتقاما، هينكل بالجميع. عشان كده لازم يرحل. لان تمن بقاءه اكبر بكتير من الاستكانة له وعدم مقاومته

 

3. لازم الحراك يستمر لان الناس خرجت خلاص ولو رجعت هتتلم من بيوتها. فالمسألة الان ليست بحث الناس تنزل ولا ما تنزلش ومين له الحق ان يدعوهم ينزلوا. الاف اختارت ونزلت خلاص. المهم الاستفادة من النزول والحراك ده وتأمينهم باقصى درجة

 

4. الحراك يستمر حول مطالب أساسية تجمع وما تفرقش: رحيل السيسي، الافراج عن المعتقلين السياسيين، والتفاوض حول العودة لحكم مدني ديمقراطي ودولة قانون وحريات وعدالة اجتماعية

 

5. مقومات الثورة الشعبية الحقيقية (على أساس طبقي أو حتى صراع أيديولوجي) غير متوفرة. وبالتالي الحديث عن تطهير وعدالة انتقالية دون "تمكين" سيصب دائما في مصلحة الثورة المضادة. لا يمكن التطهير دون تمكين تام

 

6. لو

خرجنا من الحراك الحالي بفايدة كسر حاجز الخوف، وتحريك الوضع السياسي اللي بيسحق الجميع، والافراج عن المعتقلين، فده مكسب كبير وأفضل بكتير من الوضع الحالي، حتى لو حسم الحراك لمصلحة الجناح المعارض للسيسي داخل الحكم

 

7. التحضير لمرحلة ما بعد السيسي (مهما طالت) ولمرحلة انتقالية واقعية أمر واجب وفوري: ونعمل على مسارين: مسار التسريع بالتغيير، ومسار الاعداد لما بعد خروج السيسي من الحكم

 

8. نخبنا السياسية الحالية تملك أشياء واضحة: ذوات منتفخة وفقر في المخيلة السياسية والقدرة على التطور والابداع . وواضح أن خطاب محمد علي كشف عقم قدرتها على التخاطب مع الناس، والحاجة لمن يفهم مزاج المصريين

 

9. بالتالي لتلافي هذا العيب الخطير، لازم نعمل على تطوير رؤية واضحة للمستقبل، تخص مصر وأوضاعنا نحن... وعيب نفضل نقول "نموذج تونس ونموذج السودان" مع كامل الاحترام ... لا...نحتاج لفرق متخصصة من الخبراء -- وليس من النخب السياسية القديمة المتحنطة – تدرس في فترة وجيزة كيفية الخروج من الازمات اللي بيورثها نظام السيسي وحكم العسكر لمصر ومتطلبات إنجاز مرحلة انتقالية واقعية. وهؤلاء كٌثر

 

10. مهما أسفر الحراك الحالي من نتائج، المرحلة القادمة لازم يتصدرها وجوه جديدة من الشباب وأصحاب القدرات الحقيقية التي لم تكن جزءا من الفشل والافشال السابق، وتظهر في الوقت المناسب لإدارة المرحلة الانتقالية. وهؤلاء كثر أيضا الحمد لله

 

11. أعلم أن هناك الان فريق وربما فرق من المتخصصين تعكف على إعداد تفاصيل هذه الامور

 

دايما الامل موجود



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق