تابعنا على الانترنت
استفتاء

مؤلف سلسلة (صراع العروش): نهاية المسلسل لن تؤثر على رواياتي المستقبلية

19/08/2019 05:15

أحداث صادمة ونهاية تسببت في غضب عدد كبير من المشاهدين، هكذا كان شعور المعجبين بالمسلسل الخيالي الشهير «صراع العروش» في مايو (أيار) الماضي، بعد عرض الجزء الثامن والأخير منه، لكن لدى مؤلف الكتب المقتبس منها المسلسل رواية أخرى للنهاية.

فقد أعلن الكاتب الأميركي جورج آر آر مارتن، مؤلف سلسلة كتب «أغنية الجليد والنار» المقتَبس منها «صراع العروش»، أن الروايات المستقبلية لن تكون مرتبطة بنهاية المسلسل.

وكان عدد من متابعي مسلسل «صراع العروش»، التي أنتجته شبكة «إتش بي أو» التلفزيونية عبّروا عن «خيبة أملهم» نتيجة الكتابة التي وصفوها بالرديئة للجزء الأخير من المسلسل. وكان هذا الشعور دافعاً لعدد من الجمهور لأن يطالب من الشبكة الأميركية بإعادة إنتاجه.

وكشف مارتن أن الغضب تجاه نهاية الجزء الأخير من «صراع العروش» لن يتداخل مع ما خطط له في الروايتين الأخيرتين، وأن نهاية الروايات المقبلة «متحررة تماماً».

وكشف مارتن في حديثه إلى صحيفة «أوبزرفر» البريطانية أنه شعر بالارتياح عقب نهاية عرض الجزء الأخير، متابعاً: «لا أعتقد أن المسلسل كان

جيداً بالنسبة لي. الشيء نفسه دفعني لأن أبطئ قليلاً في الكتابة. كل يوم جلستُ لأكتب وكان يلازمني الشعور بالفزع». ويفسر الكاتب البالغ من العمر 70 عاماً بقوله: «كنت أفكر أنه علي أن أنتهي من 40 صفحة عندما كنت أكتب فقط 4 صفحات».

وقد بدأ مارتن سلسلة كتب «أغنية الجليد والنار» المقتبَس منها مسلسل «صراع العروش» في 1996. وعقب 23 عاماً، لا يزال هناك روايتان من هذه السلسلة (كتب سبعة غير مكتملة بعد، رغم إنتاج «إتش بي أو» لجميع أجزاء المسلسل).

وفضل الكاتب المخضرم الاحتفاظ بتفاصيل الروايتين المستقبليتين، معبراً عن سعادته بترك المعجبين بتخيل نظرياتهم تجاه النهاية في الروايتين حالياً.

وجنى مارتن ما يقارب 65 مليون دولار بعد مبيعات الكتب الناجحة ودراما «إتش بي أو»، التي تم بثها لأول مرة في عام 2011.

وقد دفعت شهرة الكاتب المتزايدة إلى الابتعاد عن جمهوره، حتى إنه يتجنب متاجر الكتب خوفاً من تضخم الحشود حوله، وهو يعتبر أن زيارة متاجر الكتب هي «الشيء المفضل لديه للقيام به في العالم».

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق