تابعنا على الانترنت
استفتاء

الظهور الأول للأميرة هيا بنت الحسين وهذا ما طلبته من محكمة بريطانية (صور)

30/07/2019 06:39

نظرت محكمة بريطانية الثلاثاء في قضية الأميرة هيا بنت الحسين وزوجها محمد بن راشد آل مكتوم حاكم إمارة دبي، وذلك بعد تقارير عن هروبها من دبي إلى لندن بصحبة طفليها قبل أكثر من شهر.

 

وقالت وكالة برس إسوشييشن البريطانية الثلاثاء، إن الأميرة هيا تقدمت بطلب "أمر حماية من الزواج القسري وعدم التعرض للإساءة"، خلال جلسة استماع في محكمة في لندن "تتعلق بمصلحة طفليهما".

وأظهرت وثائق قضائية أن الأميرة هيا (45 عاما)، طلبت من المحكمة الإنجليزية طلبا بحضانة أبنائها.

وتقول التعريفات القانونية الرسمية في بريطانيا، إن الطلب "بعدم التعرض" يحمي من المضايقة أو التهديدات، بينما يفيد "أمر الحماية من الزواج القسري" إذا تم إجبار شخص ما على الزواج، أو كان يعيش بالفعل زواجا قسريا.

 

وشوهدت الأميرة للمرة الأولى منذ خروجها من دبي الشهر الماضي، في أول جلسة استماع لها

في المحكمة في قضية حضانة أولادها.

 

وبدأت الجلسة بالتحدث إلى الصحفيين وتأكيد القيود المفروضة على مثل هذه المحاكمات، وأنها جلسة خاصة مغلقة أمام الجمهور العام كما هي العادة في القضايا العائلية.

 

وحضرت الأميرة هيا الجلسة برفقة محاميتها فيونا شاكلتون التي كانت وكيلة الأمير تشارلز في قضية طلاقه من الأميرة ديانا، فيما ترافع نيابة عن محمد بن راشد المحامية هيلين وارد التي تضم قائمة موكليها السابقين المخرج البريطاني الشهير غاري ريتشي، خلال طلاقه من مغنية البوب الأمريكية مادونا.

 

 

وبالإضافة إلى جلسة الثلاثاء، ستعقد جلسة أخرى الأربعاء "وهي جلسات تمهيدية والقضية، مرشحة لأن تأخذ مدة من الزمن حتى يتم النظر فيها".

 

وتزوجت الأميرة هيا بالشيخ محمد بن راشد في العاشر من نيسان/أبريل سنة 2004، وكانت سادس زوجاته، وأثمر زواجهما عن طفلين هما الأميرة الجليلة (12 سنة) والأمير زايد (7 سنوات).

 

 

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق