تابعنا على الانترنت
استفتاء

بعد إفلاسها.."وزارة البترول" تقرر إغلاق إحدي شركات القابضة للبتروكيماويات

09/05/2019 07:46

قررت وزارة البترول والثروة المعدنية إغلاق الشركة المصرية لانتاج الاستيرين والبولى استيرين بالإسكندرية استيرنكس التابعة للشركة القابضة للبتروكيماويات بسبب توقفها عن الإنتاج كليا وتراكم المديونيات عليها، وسيتم توزيع العاملين على بعض شركات القطاع.

 

وكان المهندس طارق الملا وزير البترول، قد أصدر قرار العام الماضي بتعيين الكيميائي طارق جلال رئيسا الشركة بمحاولة لدفع عجلة الإنتاج ولكن دون جدوي، وتم تأسيس الشركة المصرية لإنتاج الستيرين والبولى ستيرين (استيرنكس) عام 2005 كشركة مساھمة مصرية بنظام المناطق الحرة الخاصة وفقا لأحكام قانون ضمانات وحوافز الاستثمار رقم 8 لسنة 1997 ،كإحدى

مشروعات الخطة القومية لصناعة البتروكيماويات، لتكون مشروع متكامل لانتاج مادتى الستيرين بطاقة انتاجية 300 ألف طن والبولى ستيرين بطاقة انتاجية 200 ألف طن

 

وتعد أول شركة فى مصر بل والقارة الأفريقية تعمل فى ھذا المجال، برأس مال مصرى 100 % (قطاع البترول 60 %-وزارة المالية وبنك الاستثمار القومى40 %)، وبتمويل وطنى 100 % ، وذلك لسد احتياجات السوق المحلى من تلك المنتجات بالإضافة إلى تصدير الفائض وتوفير العملة الصعبة دعما للاقتصاد القومى حيث تبلغ التكلفة الاستثمارية للمشروع 410 مليون دولار.

 
 
 


لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق