زعيم المعارضة الفنزولية ينصّب نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد.. وترامب يعترف به

23/01/2019 03:09

أعلن خوان غوايدو، اليوم الأربعاء، تنصيب نفسه رئيسًا مؤقتًا للبلاد، بعد خروج تظاهرات في البلاد تطالب باستقالة الرئيس نيكولاس مادورو، وتولي الجمعية الوطنية، التي تهيمن عليها المعارضة، مقاليد السلطة في البلاد.

ذكر مصدران مطلعان أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد يعترف بزعيم المعارضة في فنزويلا، خوان غوايدو، رئيسا شرعيا للبلاد.

وأبلغ المصدران "رويترز"، بأنه في ظل احتجاجات الشوارع في فنزويلا، تستعد إدارة ترامب لإعلان دعمها الرسمي لغوايدو، رئيس البرلمان الذي تقوده المعارضة.

وأدى غوايدو قسما أعلن فيه نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد اليوم فيما خرج مئات الآلاف في مسيرة للمطالبة بإنهاء حكم الرئيس الاشتراكي نيكولاس مادورو.

وقال غوايدو

إنه مستعد لتولي الرئاسة بشكل مؤقت بدعم من القوات المسلحة للدعوة إلى الانتخابات.

وأعلنت الشرطة الفنزويلية، اليوم الأربعاء، أن عدد ضحايا أعمال الشغب والصدامات في البلاد قد ارتفع إلى أربع.

وجرت يوم الإثنين الماضي، في كاراكاس، محاولة فاشلة لتمرد عسكري، وتم اعتقال المشاركين، ثم بدأت في عدد من أحياء المدينة مظاهرات حاشدة للسكان دعما للمتمردين، واستخدمت السلطات القوة لتفريق المظاهرات.

وتواجه فنزويلا أزمة سياسية واقتصادية كبيرة، في وقت تُعتبر فيه هدفًا لعزلة سياسية كبيرة في المنطقة وعقوبات مالية.

وسبق أن اتهمت كراكاس واشنطن مرارا بمحاولة قلب النظام والتورط في محاولة اغتيال الرئيس أو التسبب باضطرابات في البلاد.

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق