تابعنا على الانترنت
استفتاء

اساطير في السياسة المصرية حقيقه (حزب التجمع) ومؤسسيه وقادته وجريدته

08/05/2018 07:45

بقلم/ حاتم الشرقاوى

نشا اولا كمنبر داخل الاتحاد الاشتراكي وهوالتنظيم الرسمي لنظام عبد الناصر والذي استمىر في زمن السادات حتي قرار تاسيس المنابر

نشا بقرار من السادات ابجوار منبرين اخربن __اسند السادات رئاسه منبرين منهما لضابطين من ضباط يوليو وتولي ه مسؤليه الثالث صهر السادات مع ووزير داخلبه سابق
كان من بين المؤسسين الاساسيين للحزب اثنان من علماء الاقتصاد السياسي امن قاده الحركه الشيوعيه استخدمهما السادات كوزراء. الاول وزيرا. للتموين اقيل علي خلفيه صدام مع تجار السلع المهربه والثاني وزيرا للتخطيط بقي في منصبه حتي منتصف السبعينات اي بعد تطبيق سيايه الانغتاح الاقتصادي. التي عارضها الحزب نفسه
تولي منصب نائب رئييس الحزب رجل قانون دستوري يدير مكتبا للاستشارات القانونبه لصالح الشركات الكبري والبنوك الخاصه
وكان المتحدث الرسمي للحزب سفير سابق للسادات لدي بريطانيا كما انه ايصا من ضباط يوليو
كان من بين المؤسسين المجموعه المشرفه علي مجله الطليعه الي عملت تحت مظله هيكل بالاهرام وقد انتهي الحاال باحدهم ان قاد حركه للتطبيع مع اسىرائيل
وكانت المجله قد سبق لها ان اتخذت موقفا مضادا لنتغاضه الطلاب في بدايه السبعينات
صدرت جريده الحزب في فبراير

٧٨وكان المسؤل الحقيقي عن تحريرها صحفي انتهي به الحال لتايبد نظام مبارك وبعد اصدار ١٦ عدد قررت اداره الجريده التوقف لتكرار مصادره الاعداد ثم اعيد اصدارها في صيف نفس العام برئاسه تحرير ضابط اخر من صباط يوابو سبق له العمل مديرا لمكتب جمال ع الناصر ثم توقفت بعد ثلاثه اعداد. ليعاد اصدارها بعد رحيل السادات
لم تكن الجريده بالقوه ولا بالشراسه التي يصورها به الان بعض المتابعين. وقد تفوقت عليها في حده الخطاب المعارض جريده الشعب لسان حال حزب العمل الذاي تاسس باامر مباشر من السادات
اندمج حزب شيوعي سري في هيكل حزب التجمع وجمع كثير من الاعضاء ببن عضويه الحزبين. وتحول االحزب منذ مطلع الثمانينيات الي عزبه للحزب الاخبر. واستفاد كثير من الاعضاء من هذا الوضع ةعلي خلفيه تبعيه التنظيم السري. للحزب الشيوعي السوفيتي في صوره منح دراسيه ورحلات علاجيه وسياحيه
التنظيم السري المذكور انتهي اخلاقياا وسياسيا علي خلفيه اتهامات متبادله بين قياداته بنهب اموال الدعم السوفيتي
والحزب الرسيمي انتهي ادبيا وسياسيا علي خلفيه اتفاقاته السريه مع نظام مبارك وموالاته له نظير تمرير بعض مقاعد قليله بالبرلمان اضطرت الحكومه للتزوير احيانا لانجاح مرشحي الحزب بعدما انهارت جماهيرته تماما

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق