تابعنا على الانترنت
استفتاء

مارك زوكربيرغ يعتزم الإدلاء بشهادته أمام الكونغرس بشأن فضيحة "كامبريدج أناليتيكا"

27/03/2018 05:39

يدلي مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي لـ"فيسبوك"، بشهادته أمام الكونغرس الأمريكي، بعد الكشف عن تورط الموقع في فضيحة "كامبريدج أناليتيكا"، حسبما أفادت شبكة "سي إن إن".

ونقلت الشبكة عن مصادر في شركة فيسبوك (لم تكشف عنها) أن شهادة زوكربيرغ أمام الكونغرس ستكون "في غضون أسابيع".

وأضافت أن الشركة "تعكف حاليًا على تجهيز استراتيجية حول محتوى ما سيقوله زوكربيرغ أمام الكونغرس".

يأتي ذلك في وقت تتصاعد فيه حدة الغضب من جانب مشرعين في الكونغرس ووسائل إعلام ومواطنين بسبب عدم تقديم زوكربيرغ "مبررا كافيا" لاختراق بيانات المستخدمين.

ولم يتم الكشف عن أي لجنة في الكونغرس سيدلي زوكربيرغ بشهادته أمامها.

واعتذر زوكربيرغ،

مطلع الأسبوع الجاري لمستخدمي موقعه في بريطانيا والولايات المتحدة، عن عملية الاختراق.

وكانت شركة "كامبريدج أناليتيكا" لتحليل البيانات، ومقرها بريطانيا، قد اتُهمت بجمع بيانات 50 مليون حساب على "فيسبوك" من دون علم المستخدمين بذلك، ويواجه فيسبوك اتهامًا بعدم القدرة على حماية بيانات مستخدميه.

وتعرض "فيسبوك" لانتقادات عدة، بعد كشف فضيحة استغلال الشركة، ملايين البيانات المسربة من الموقع، واستخدامها في حملة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانتخابية عام 2016.

وانخفضت قيمة أسهم فيسبوك حوالي 50 مليار دولار، بسبب تلك الفضيحة.

والأربعاء الماضي، أقر مارك زوكربيرغ، بارتكاب شركته أخطاء، فيما يخص حماية بيانات المستخدمين، متعهدا باتخاذ الخطوات اللازمة لإصلاح تلك الأخطاء.

 

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق