تابعنا على الانترنت
استفتاء

وزير الخارجية التركى يفتح النار على أبو الغيط بمؤتمر ميونخ

18/02/2018 06:10

انتقد وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اليوم الأحد، نظام جامعة الدول العربية وعدم قدرتها على منع نظام بشار الأسد من قتل مالا يقل عن نصف مليون شخص في سوريا.

جاء ذلك ردا على الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، الذي طالب تركيا بوقف عملية "عفرين"و وسحب قواتها من سوريا، خلال جلسه نقاشية جمعته بجاويش أوغلو على هامش مؤتمر ميونيخ للأمن، المنعقد في ألمانيا.

وقال جاويش أوغلو لأبو الغيط :"أيها الأمين العام نحن هناك (في سوريا) لمكافحة منظمة إرهابية، ونستخدم حقنا المشروع في الدفاع عن أنفسنا، استنادا للقوانين الدولية والمادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة".

وأضاف: كنت "أتمنى أن يكون نظامكم قوى بالدرجة الكافية لمنع قائد أحد الدول الأعضاء (في جامعتكم) من قتل على الأقل نصف مليون شخص، أو منعه من استخدام الأسلحة الكيميائية (في

إشارة إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد)".

وتابع بالقول " أتمنى أن يتذكر نظامكم (الجامعة العربية) الدول الأخرى في سوريا، والمتواجدة ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش".

وتساءل جاويش أوغلو عما يؤرق الجامعة العربية قائلا "مشكلتكم داعش أم تنظيم ب ي د؟".

كما أردف قائلا "أتمنى أن يكون نظامكم قوي بما يكفي لمنع عدد من الدول الأعضاء (في جامعتكم) من ممارسة ضغوط على الفلسطينيين والأردن كي لا تعترضان على قرار الولايات المتحدة بشأن القدس، والتوقف عن الدفاع عن حقوق الفلسطينيين أو وضع القدس (التاريخي)".

واختتم جاويش أوغلو بالقول "هذا هو نظامكم للأسف".

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في 6 ديسمبر/كانون الأول الماضي، القدس، بشقيها الشرقي والغربي، عاصمة لإسرائيل، والبدء بنقل سفارة بلاده إليها، ما أشعل غضبًا في الأراضي الفلسطينية، وتنديدًا عربيًا وإسلاميًا ودوليًا.

 

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق