حقائق ودﻻﻻت حول حادث ﻻس فيغاس

03/10/2017 03:48


عبدالسلام راغب

اشرأبت أنظار العالم صوب أميركا بعد حادث اطلاق النار الذى أودى بحياة 59 شخصا وجرح المئات اثناء حضور حفل موسيقى فى مدينة " ﻻس فيغاس " وقويت الاحتمالات كالعادة فى كل مصيبة يتهم فيها المسلمون وبعد التحقيقات خرج الرئيس الأميركى ليقول أن الحادث قام به مختل عقليا ويادار مادخلك شر وانتهى الموضوع !!

ولك أن تتخيل حجم ردة الفعل لو من قام بهذا الفعل مسلم حتى لو كان مختلا عقليا. وتبين أن هذا المختل العقلي يملك العشرات من الأسلحة ولم يصدر من الرئيس الأميركى وهو متوجه لزيارة خارج أميركا أى كلمة سوى ان قال : سنناقش موضوع السلاح بعد العودة !

ان سهولة حصول الأميركيين للأسلحة كما لو يحصل أحدنا على بنطلون أو قميص من أى محل . ولى مع هذا الحدث عدة حقائق ودلالات ..

1- فى كل صباح يحمل اكثر من مليون أمريكى اسلحتهم معهم فى جيوبهم بينما يحمل مليونان أسلحتهم فى سياراتهم .

2- يصنع مسدس في أمريكا في كل 10 ثوان.(12%) فقط من الأسلحة الموجودة في أمريكا مرخصة (88%) من الأسلحة الموجودة لدى الشعب الأمريكي غير مرخصة.

3- يتم إطلاق النار على (75) طفلاً في أمريكا كل يوم ، يموت منهم (9) كل يوم ، ويتعرض (6) كل يوم إلى إصابات وعاهات مستديمة.

4- لماذا لم يصدر الرئيس الأميركى قرارا أو يعز للكونغرس اصدار تشريع يمنع امتلاك الأسلحة الا بترخيص ؟

الجواب : ﻻيستطيع ولايملك ذلك

لأن

الجرائم تزايدت في بعض الولايات بدرجة (300%) عندما تم تحجيم حق الأفراد في حمل السلاح ، ومنها العاصمة الأمريكية واشنطن ، ومدينةنيويورك اذن حق الأفراد فى امتلاك السلاح تحجم من الجريمة بدرجة كبيرة عندهم حتى لو حدث بسبب ذلك وقوع جرائم مثل حادث ﻻس فيغاس فهذا يعتبرونه حادثا فرديا وﻻ يعولون عليه .

5- نأخذ من الحادث حالة عدم الأمن والأمان فى المجتمع الأميركى وكأن القانون يقول للشعب احمى نفسك بنفسك وامتلك الأسلحة اللازمة للدفاع عن نفسك فلك أن تتخيل حجم الجرائم والقتل مع أن معظمهم يمتلك أسلحة يدافع بها عن نفسه

هب لو أن مهمة حفظ الأرواح وكلت للشرطة ورجال الأمن وحدهم لتضاعفت الجرائم بنسبة تتعدى ال 300 % بحسب موقع " ويكيبيديا " .

6- فى الدول النامية حيث البيروقراطية المقيتة فى مصر على سبيل المثال يشددون جدا فى موضوع التراخيص ويرفضون منح تراخيص الا بشق الأنفس ويشمل ذلك حتى سلاح الخرطوش غير المشخشن الذى يستخدم فى الصيد وﻻيكاد يقتل مما يترتب على ذلك لجوء الكثيرين الى امتلاك سلاح بدون ترخيص تخلصا من الروتين المقيت فبدلا من أن يكون الشخص المرخص تحت أعين الجهات الأمنية تجد الكثيرين بعيدين عن أعين الرقيب وهذا تصرف غير حكيم من الجهات المختصة وسوء تقدير .

7- أخيرا : بعد براءة المسلمين من حادث ﻻس فيغاس ؛ لسان المقال : المتهم برئ حتى تثبت ادانته .

ولكن لسان الحال عند الغرب والشرق .

المتهم مسلم حتى تثبت براءته .



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق