قاعدة «إنجرليك» الأمريكية ترفض تسليم تركيا تسجيلات ليلة الانقلاب الفاشل

03/10/2017 03:57

رفض جنرال أمريكي مسؤول في قاعدة «إنجرليك» الجوية بولاية أضنة التركية، تسليم القضاء التركي تسجيلات 48 ساعة لكاميرات المراقبة، تعود لليلتي 15و16 يوليو/تموز 2016 ليلة المحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا، مدعيا أنها حذفت من نظام تخزين التسجيلات.

ونقلت وسائل إعلام تركية محلية، أن النيابة العامة في العاصمة أنقرة، طلبت بتاريخ 22 سبتمبر/أيلول 2016، من قيادة القاعدة الجوية التركية في «إنجيرليك» تسجيلات 48 ساعة للرادارات يومي 15 و16 يوليو/تموز من العام نفسه، في إطار التحقيقات الخاصة بمحاولة الانقلاب.

وذكرت وسائل الإعلام أن قيادة القاعدة التركية نقلت بدورها طلب النيابة إلى القوات الأمريكية في القاعدة المسؤولة عن تسجيلات الرادارات، لكن العقيد الأمريكي المسؤول في القاعدة «جون ج. ولكر»، اعتذر عن تسليم سجلات الكاميرات متأسفا لكونها حذفت تلقائيا من نظام تخزين التسجيلات، ومن غير الممكن استعادتها.

وأشار العقيد الأمريكي أن سبب الحذف التلقائي هو كون مخزن التسجيلات محدود لمدة 45 يوما فقط، الأمر الذي دفع المحللين والخبراء إلى التشكيك في كون الولايات المتحدة الأمريكية، لها يد في محاولة الانقلاب الفاشلة.

وكانت التحقيقات التي تجريها النيابة العامة التركية، كشفت أن المقاتلات الجوية التي استخدمت خلال محاولة الانقلاب الفاشلة تزودت بالوقود أكثر من 20 مرة.

وجاءت عملية التزويد بواسطة 3 طائرات انطلقت من قاعدة «إنجرليك» الجوية بولاية أضنة التركية.

وقالت مصادر أمنية إن بيانات أجهزة الرادارات كشفت عن قيام 3 طائرات تزويد وقود، بالإقلاع من «إنجرليك» في الليلة المذكورة، لتزوّد طائرات الانقلابيين بالوقود لأكثر من 20 مرة.

وأوضحت المصادر أن طائرة التزويد الأولى أقلعت في تمام الساعة 21:45 بالتوقيت المحلي،

ليلة 15 يوليو/تموز، وزودت مقاتلات الانقلابيين بالوقود بمحيط العاصمة أنقرة، لتعود إلى القاعدة في تمام الساعة 05:28 من اليوم التالي.

وأشارت المصادر، أن الطائرة الثانية انطلقت في الساعة 21:50 بالتوقيت المحلي في ذات الليلة، وزودت مقاتلات الانقلابيين في محيط أنقرة ومدينتي أفيون وإسطنبول (غرب)، لتعود إلى القاعدة اليوم التالي في تمام الساعة 06:03.

فيما أقلعت الطائرة الثالثة من القاعدة في تمام الساعة 04:59 من فجر 16 يوليو/تموز، وعادت إلى مكان انطلاقها في الساعة 10:42 في ذات اليوم.

وتستخدم القوات الجوية الأمريكية والتركية قاعدة إنجرليك في إطار اتفاقية التعاون العسكري والاقتصادي بين الدولتين.

وكانت السلطات التركية ألقت القبض على «بكير أرجان فان»، قائد قاعدة «إنجرليك»، بتهمة المساهمة في تنظيم محاولة الانقلاب، وقررت محكمة تركية اعتقاله، بتهمة إصدار أمر لطائرات التزويد في الوقود، للتحليق في الجو، من أجل تزويد طائرات «إف 16» المشاركة في محاولة الانقلاب في أنقرة وإسطنبول، بالوقود، لتتمكن من التحليق لفترة أطول.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، في 15 يوليو/تموز من العام الماضي، محاولة انقلابية فاشلة، نفذتها عناصر محدودة من الجيش، تتبع منظمة «فتح الله كولن»، حاولوا خلالها إغلاق الجسرين اللذين يربطان الشطرين الأوروبي والآسيوي من مدينة إسطنبول (شمال غرب)، والسيطرة على مديرية الأمن فيها وبعض المؤسسات الإعلامية الرسمية والخاصة.

وقوبلت المحاولة الانقلابية، باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات، إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة تجاه البرلمان ورئاسة الأركان بالعاصمة، والمطار الدولي بمدينة إسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن، ما أجبر آليات عسكرية كانت تنتشر حولها على الانسحاب وساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق