تابعنا على الانترنت
استفتاء

شاهد..عمرو خالد يعلن استياءه من منتقديه على فيديو الحج

01/09/2017 10:53

عبر الداعية المصري عمرو خالد عن استيائه بسبب سيل الانتقادات التي طالته بعد فيديو دعائه الذي أظهر اهتمامه الكبير بصفحته على "فيسبوك" وروادها، واصفا نفسه بـ"الضعيف".

وأصر عمرو خالد على تلبية طلبات متابعي صفحته الرسمية على موقع التواصل الإجتماعى "فيسبوك" بالدعاء، ووصف من تناول الفيديو المشار إليه بأنه "متربص" و"متصيد"، داعيا له بالوقت ذاته بـ"الهداية".

وقال عمرو خالد إنه دعا لعموم المسلمين قبل أن يخص متابعي صفحته بأدعيته من أمام الكعبة المشرفة.

وكتب:

" ساءني و أنا في الحج ما تم تداوله على عدد من المواقع وصفحات مواقع التواصل الاجتماعي، مجتزئًا من سياقه، بغرض إثارة الجدل حولي، وهو في الحقيقة لا يعدو محاولة متكررة، بعد أن زعم البعض أني اختصصت متابعين صفحتي على موقع "فيس بوك" بالدعاء لهم بأن يكونوا من أهل الجنة، وإظهار الأمر على أنه استثناء لهم من دون المسلمين، في حين إنني دعوت لعامة المسلمين بأن يرزقهم الله الجنة، كما هو واضح من الفيديو الكامل، لكن ذلك

لم يظهر في مقطع الفيديو المجتزئ لغرض في نفس من تداوله على هذا النحو بغرض الإثارة والتجني علي شخصي الضعيف،وهذا على غير الحقيقة، وإنني إذ أبرأ إلى الله من ذلك، فإنه يسعدني أن ألبي طلبات متابعيّ بالدعاء لهم عسى الله أن يتقبل دعائي، وأدعو الله من هذه البقعة الطاهرة لكل متربص ومتصيد لي بالهداية، وأن ينشغل عن أمري بما ينفع الإسلام والمسلمين."

وبعد الانتقادات الحادة ضده، ظهر عمرو خالد أيضا في فيديو آخر، يدعو فيه هذه المرة الدعوة لعموم المسلمين، مشيرا إلى أنه لن يخص فقط متابعي صفحته.

وكان نشطاء تداولوا فيديو عمرو خالد وعنونوه بـ"اللهم صفحتي صفحتي"، منتقدين اهتمامه بالصفحة بشكل كبير أثناء تأدية مناسك الحج، إذ كرر الدعاء المتعلق بصفحته على "فيسبوك" أكثر من مرة.

ورأى كثير من المعلقين أن الفعل الذي قام به عمرو خالد إنما هو استمالة للناس لمتابعته على صفحته، وجذب المزيد من المتابعين.

وتعرض عمرو خالد إلى كثير من الانتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق