الجيش الليبي يحلّ كتيبة "أبو بكر الصديق" التى أفرجت عن سيف الإسلام القذافي

12/06/2017 08:23

أصدر آمر المنطقة الغربية العسكرية، التابعة لقيادة الجيش الليبي العقيد إدريس مادي، قرارًا بحل كتيبة "أبو بكر الصديق" التابعة للجيش وإعادة توزيع أفرادها، عقب قيامها بالإفراج عن سيف الإسلام معمر القدافي.

وأشار مادي، في نص القرار الصادر عنه، حسبما أفادت قناة (العربية الحدث) الإخبارية، اليوم الاثنين، إلى أنه تم "إلغاء الكتيبة وضم كامل أفرادها ومعداتها وآلياتها وأسلحتها إلى مقر المنطقة العسكرية الغربية"، مضيفًا أن المنطقة

العسكرية الغربية نقلت مقرها إلى مقر كتيبة أبو بكر الصديق.

وأعلنت "كتيبة أبو بكر الصديق" الليبية التي كانت تتولى حراسة سيف الإسلام معمر القدافي الإفراج، أمس، عن نجل القذافي؛ على خلفية تبرئته من التهم الموجهة إليه.

وأرجعت الكتيبة، في بيان لها، تنفيذ القرار إلى مراسلات وزير العدل بالحكومة الليبية المؤقتة، ومطالبة وكيل الوزارة بضرورة الإفراج عن سيف الإسلام وإخلاء سبيله طبقًا لقانون العفو العام الصادر من البرلمان.



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق