الولايات المتحدة تنفي علمها المسبق بقرار قطع العلاقات مع قطر

07/06/2017 08:22

نفت وزارة الخارجية الأمريكية علم واشنطن المسبق بقرار دول خليجية قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دول قطر، في حين جدد البيت الأبيض تأكيده سعيه لحل الخلاف بين الدول العربية والدوحة.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية الثلاثاء إن الولايات المتحدة لم يتم إبلاغها بقرار أربع دول عربية قطع العلاقات مع قطر إلا قبل الإعلان عن ذلك مباشرة، مشيرة إلى أن الإمارات العربية المتحدة هي من تولت هذه المهمة، بحسب المتحدثة باسم الوزارة هيثر ناورت.

وأضافت ناورت في تصريح صحفي أن قطر "أحرزت تقدما كبيرا في مكافحة تمويل الجماعات الإرهابية ولكن لا يزال يتعين عليها عمل

المزيد".

إلى ذلك، قال متحدث باسم البيت الأبيض إن الولايات المتحدة تتواصل مع جميع الأطراف في الشرق الأوسط "لحل المشكلات واستئناف التعاون"، بعد قطع دول عربية العلاقات الدبلوماسية مع قطر.

وقال المتحدث شون سبايسر في مؤتمر صحفي الثلاثاء: "ما زالت الولايات المتحدة تريد نزع فتيل هذه المشكلة وتسويتها على الفور.. وفقا للمبادئ التي عرضها الرئيس فيما يتعلق بالقضاء على تمويل الإرهاب والتطرف".

ويأتي الموقف الأمريكي، بعد ساعات من تغريدات للرئيس الأمريكي دونالد ترامب تحدث فيها عن كواليس ما جرى في زيارته إلى الرياض، كشف فيها أن قادة دول أشاروا إلى قطر كمتهمة بـ"رعاية الإرهاب".



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق