50% ارتفاعا في أسعار "الكلاسين" بالأسواق المصرية

10/01/2017 12:39

شهدت أسعار الكلاسين الشتوية ارتفاعات تزيد عن 50 إلى 70% مقارنة بأسعار موسم الشتاء الماضي، وبعضها ارتفع بنسبة 100%.

والكلسون سروال داخلي طويل ملتصق بالجسم يرتديه معظم المصريين بمختلف طبقاتهم الاجتماعية أسفل السروال الخارجي الطويل (البنطلون)خلال الشتاء.

يقول محمد خالد "بائع كلاسين وتيشيرتات متجول" أنا أعمل في الكلاسين الشعبية وتتراوح أسعارها بين 35 جنيها لكلسون الأطفال و75 جنيها للكبار. وأبيعها في الأسواق الشعبية والشوارع والأزقة.

وأضاف: أسعار الكلاسين هذا العام ارتفعت بنحو 50% مقارنة بأسعار العام الماضي، لافتا إلى أن بضاعته يشتريها الفقراء ومحدودو الدخل.. وأنه لا يبيع الماركات المشهورة التي لا يقل سعر الكلسون فيها عن 150 جنيها.

وأوضح أن بضاعته تلاقي رواجا في فصل الشتاء خاصة مع زيادة برودة الطقس وهطول الأمطار، لكنه أكد في الوقت نفسه أن ارتفاع الأسعار قلل المبيعات بنسبة لا تقل عن 50%، لافتا إلى أنه كان يبيع الكلسون الرجالي العام الماضي بـ30 جنيها وارتفع إلى 50 جنيها، كما أن سعر الكلسون للأطفال كان يباع بسعر15 جنيها ويباع حاليا بسعر 25 جنيها.

وقال يحيي زنانيري رئيس شعبة الملابس بالغرفة التجارية بالقاهرة، في تصريحات خاصة، إن أسعار الملابس الشتوية ارتفعت بنسبة 50%، مقارنة بالموسم السابق، تأثرا بخفض الطاقات الإنتاجية للمصانع وارتفاع سعر الدولار وتراجع الاستيراد.

وأوضح أن مصانع الملابس خفضت طاقاتها الإنتاجية بنحو 70٪ بالإضافة الى توقف بعضها عن تصنيع الملابس الشتوية للموسم الحالي، نتيجة لحالة الركود التي تشهدها الأسواق المصرية، لافتا إلى أن الملابس

لم تعد أولوية ضمن أولويات المصريين.

وأشار إلى أن مبيعات الملابس الرجالية تراجعت بنسبة 80% والحريمية تراجعت بنسبة 50%، وللأطفال تراجعت بنسبة 20% مقارنة بالمواسم السابقة.

وحول مبيعات وأسعار الكلاسين، قال زنانيري، إن الأسعار تبدأ من 75 جنيها للشعبي، وتبدأ من 130 وحتى 200 جنيه للكلاسين القطنية والصوف، مشيرا إلى ارتفاع أسعارها بنسبة تتراوح بين 50 و70% وتصل إلى 100% للعلامات التجارية المعروفة(الماركات).

وأوضح أن الطقم الكامل الذي يحتوي على 95% من القطن و5% ليكرا يتراوح سعره بين 130 إلى 160 جنيها ويرتفع في الصوف إلى 200 جنيه، وأن الألوان الأكثر طلبا البني والكحلي والرمادي وأخيرا الأبيض.

اقرأ أيضا..شاهد..الفنانة فاطمة كشري تصدم المذيعة وتوصي السيسي بلبس "كلاسين تحت البنطلون"..وتذكر الاسباب

ولفت النظر إلى أن الكلسون أقل الملابس في المرتجعات، ولا ينخفض سعره فهو لا يعتمد على الموضة ولا يتغير من عام لآخر، مقارنة بالقميص والبنطلون (السروال الخارجي) أو الفساتين والبلوزات، وبالتالي لا يمثل ما يبقى منه عبئا على التاجر.

وتفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك وتويتر" مع فيديو الكومبارس فاطمة كشري، ، التي طالبت فيه الرئيس عبد الفتاح السيسي بارتداء "كلسون". 

وتسبب طلب فاطمة كشري، الذي وجهته عبر إحدى القنوات الفضائية، في سخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي، واصفة بأنه رسالة غريبة.

وبسبب رسالة فاطمة كشري الغريبة اضطرت المذيعة سهام صالح لقطع الحوار معها، وأكدت لها أنه لم يُقتطع أي جزء من كلامها وتمت إذاعته كاملًا.

 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق