مليشيات حزب الله ترفض دخول وفد الضباط الروس لـ"وادي بردى" بريف دمشق

05/01/2017 02:10

رفضت ميليشيات تابعة لحزب الله الشيعى  اللبناني، التي تحاصر منطقة وادي بردى بالريف الغربي للعاصمة السورية دمشق، دخول وفد روسي للمنطقة.

وبحسب معلومات حصلت عليها وكالة الأناضول من مصادر في وادي بردى، فإن سكان المنطقة وجهوا دعوة للمسؤولين الروس لزيارة المنطقة بهدف التأكد من تنفيذ وقف إطلاق النار من عدمه.

وأضافت المصادر أن عناصر حزب الله أوقفت الوفد الروسي الذي كان يضم 4 ضباط، وفريقا تقنيا لترميم نبع عين الفيجة والذي تعرض للقصف من قبل قوات نظام  بشار الاسد وحزب الله، في نقطة تفتيش بمنطقة دير حانون، ومنعتهم من دخول المنطقة، قبل أن يعود الوفد أدراجه متوجها نحو دمشق.

من جهة أخرى استمرت أمس، هجمات قوات النظام السورى وعناصر حزب الله على المنطقة، حيث قصفت مروحيات عسكرية تابعة للنظام بالبراميل

المتفجرة قرى تابعة لوادي بردى.

وأدت الهجمات التي تشنها قوات النظام وعناصر حزب الله على وادي بردى منذ 23 ديسمبر/ كانون أول الماضي، إلى مقتل أكثر من 30 مدنيا.

وكثفت قوات النظام وحزب الله الذين يحاصرون وادي بردى منذ تموز/ يوليو الماضي، هجماتهم على المنطقة عقب سيطرة النظام بشكل كامل على مركز مدينة حلب مؤخرا.

وتعد منطقة وادي بردى أكثر منطقة تشهد خرقا لوقف إطلاق النار التي تم الاتفاق حولها في 30 ديسمبر/ كانون أول الماضي بضمانة من قبل تركيا وروسيا.

وتقع منطقة وادي بردى بريف دمشق الغربي، وتتكون من 13 قرية، تسيطر المعارضة على تسعة منها، في حين يُسيطر النظام والتنظيمات الأجنبية الموالة له على أربعة قرى، ويضم وادي بردى 130 ألف شخصا فرّ معظمهم من مناطق مختلفة من سوريا ولجؤوا إليها. 



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق