عملاقا البرمجيات جوجل وأبل يرفضان تطبيقا مخصصا للترويج للعرى ونشر الصور الإباحية للنساء

14/12/2016 08:30

قررت شركتا أبل وجوجل رفض تطبيق جديد يحمل اسم Nood صمم خصيصا لمساعدة الفتيات على نشر صور إباحية دون تعريض حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعى للحجب.

ووفقا لموقع BBC البريطانى فصمم تطبيق Nood بواسطة الموديل ميلينا دى ماركو واستهدفت بشكل خاص المرأة، إذ يتيح التطبيق للسيدات بوضع رسوم متحركة لصدورهن وأجزاء خاصة من أجسامهن على صورهن العارية، وهو الأمر

الذى يجعل الصور تتوافق مع السياسات الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعى ليسهل عليهم نشرها بحرية فى جميع أنحاء شبكة الإنترنت.

لكن اختلفت كلا من أبل وجوجل على حد سواء مع فكرة مثل هذا التطبيق، إذ قالت أبل إن التطبيق يتضمن محتوى يجده العديد من المستخدمين غير لائق وسيهاجمونه، بينما قالت جوجل: "لا نسمح بالتطبيقات التى تحتوى على أو تعزز أى محتوى جنسى صريح".



لمعرفة المزيد

تعليقات
اضف تعليق

الاسم

البريد الالكترونى

التعليق